طاقة كهربائية لمدة 45 يوماً بنصف ليتر ماء مالح

طاقة كهربائية لمدة 45 يوماً بنصف ليتر ماء مالح

شركة “EDİNA” للطاقة المتجددة الكولومبية تبتكر جهازاً محمولاً لتوليد طاقة كهربائية لمدة خمسة وأربعون يوما من نصف لتر من الماء المالح يسمى “ضوء الماء”.

ويستخدم كمصباح للإنارة وكمولد كهربائي صغير من خلال منفذ ناقل بيانات متسلسل عام أو “يو. أس. بى” لإعادة شحن الهواتف المحمولة وتشغيل أجهزة الراديو وغيرها من الأجهزة الصغيرة.

حيث قدمت شركة الطاقة الكولومبية حلا مبتكرا لتحسين نوعية حياة المجتمعات النائية في شبة جزيرة جواجيرا – الصحراء الساحلية الكائنة بأقصى شمال أمريكا الجنوبية والتي تعاني الفقر وتقع خارج نطاق الشبكة الوطنية للكهرباء.

حيث يوفر بديلا للطاقة ويعد حلا لتحسين حياة تلك المجتمعات النائية، ومصدرا متجددا ومستداما للطاقة النظيفة، وصديق للبيئة، ويقلل الاعتماد على الوقود الأحفوري كالفحم الحجري والغاز الطبيعي والنفط، وبديلا عن لمبات الكيروسين أو البارافين.

ومصدر إنارة ومصدر طاقة للحرفين للعمل ليلا داخل ورشهم وكذلك صيادي الأسماك للعمل ليلا بمراكب الصيد الخاصة بهم، فقد طورت الشركة الناشئة الكولومبية فانوس محمول يسمى “ضوء الماء” ينتج الطاقة الكهربائية من مورد طبيعي متجدد مثل المياه المالحة.

اقرأ أيضاً  حماية الأطفال.. عبر الإنترنت في العصر الرقمي

 وتخطط شركة “EDİNA” لتوزيع تلك المصابيح على المناطق الساحلية الفقيرة حول العالم من خلال المنظمات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني التي لا تهدف لتحقيق الربح.

كيف يعمل جهاز “ضوء الماء”؟

يسخر الابتكار الجديد التفاعل الكيميائي بين الإلكتروليت “الماء المالح” والمغنسيوم لتوليد تيار كهربائي لكي يستخدم في الإضاءة أو لشحن الأجهزة المحمولة، حيث أن نصف لتر فقط من الماء المالح يمكن أن توفر الضوء لمدة تصل إلى خمسة وأربعون يوما على مدار الساعة.

 وذلك من خلال تأين محلول من الماء المالح والذي يتفاعل بدوره مع ألواح المغنسيوم والنحاس منتجا طاقة كهربائية، وتسمى هذه العملية “تدفق الإلكترون العكسي”.

تعد الكهرباء سيل من الإلكترونات التي تتحرك في اتجاه واحد داخل الموصل الكهربائي، وتتكون الدائرة الكهربائية داخل جهاز “ضوء الماء” بشكل أساس من:

 أولا – الإلكتروليت وهو سائل ينحل بالكهرباء مثل الماء المالح.

 وثانيا – الإلكترود والذي يعرف بأنه موصل كهربائي يخرج التيار الكهربائي أو يدخل عبره إلى خلية منحلة كهربائيا مثل قطبان المغنسيوم والنحاس، ويوجد اثنان من الإلكترود داخل محلول الماء المالح يعمل الأول كقطب سالب في المحلول الملحي ويعمل الآخر كقطب موجب، على نفس مبدأ البطارية الجافة.

اقرأ أيضاً  شاب سوري يتصدر مسابقة تكنولوجيا الطيران والفضاء في تركيا

ويتحقق التفاعل الكيميائي بمجرد إضافة الماء المالح فتغلق الدائرة الكهربائية وتقوم الخلية بإنتاج الطاقة الكهربائية والتي تكفى للإنارة لمدة تصل إلى خمسة وأربعون يوما على مدار الساعة، وبمجرد ترسب جزيئات الملح يتم تفريغ الفانوس من الماء ويعاد ملئه مرة أخرى بالماء المالح لإعادة إنتاج الطاقة الكهربائية مرة أخرى.

المصدر: inceptivemind

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *