فيسبوك

زيادة القلق بشأن بيع منتجات تسببت بوفاة أطفال على فيسبوك

أعرب أربعة أعضاء في الكونغرس الأمريكي عن قلقهم إزاء استمرار بيع منتجات الأطفال المرتبطة بأكثر من 100 حالة وفاة للأطفال على ماركيت بلايس، الموقع التجاري التابع لشركة فيسبوك، على الرغم من طلبات متكررة من الجهات التنظيمية لسحب هذه المنتجات من العرض.

المنتجات المشمولة بالقلق:

– كرسي “Boppy”: تم سحب هذا المنتج في عام 2021.

– منتج نوم الأطفال الرضع “Fisher-Price Rock ‘n Play”: تم سحبه في عام 2019.

على الرغم من الطلبات المتكررة من لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية (CPSC) لسحب هذه المنتجات، إلا أنها ما زالت تظهر للبيع على منصة ماركيت بلايس.

رسالة من الكونغرس:

أُرسلت رسالة من قبل أعضاء الكونغرس إلى الرئيس التنفيذي لشركة ميتا مارك زوكربيرج تعبيرًا عن قلقهم من هذا الأمر. في هذه الرسالة، أشاروا إلى أن لجنة سلامة المنتجات الاستهلاكية قد قدمت حوالي 1000 طلب شهريًا منذ عام 2022 لسحب كرسي الرضع “Boppy”، ولكن المنتج لا يزال متاحًا للبيع على المنصة. وأعربوا عن قلقهم بشأن عدم اتخاذ ميتا إجراءات كافية لمنع نشر هذه المنتجات المسترجعة.

اقرأ أيضاً  الكسل والخمول.. أسبابه وكيفية التغلب عليه لتحقيق النجاح والإنتاجية

أثر الأزمة على ميتا:

من الجدير بالذكر أن شركة ميتا أعلنت مؤخرًا عن خطط لإلغاء حوالي 21,000 وظيفة، وكان لذلك تأثير كبير على مستوى الثقة والسلامة في الشركة. إن عدم الامتثال لمتطلبات سلامة المنتجات يمكن أن يعرض المستهلكين وأطفالهم لخطر شراء واستخدام منتجات يعتبرها CPSC أنها تشكل خطرًا جسيمًا على السلامة والوفاة المحتملة.

ختامًا:

تظل قضية بيع منتجات الأطفال المسترجعة على منصة ماركيت بلايس مسألة تثير القلق وتستدعي العمل الفوري لضمان سلامة المستهلكين والأطفال. يجب على شركة ميتا أن تتخذ إجراءات فورية لمنع هذه المنتجات من الظهور للبيع على منصتها والامتثال لمتطلبات سلامة المنتجات الاستهلاكية.

شارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *